Uncategorized

شكون الحكومات الي صرفت مداخيل بيع اتّصالات تونس؟

اليوم باش نحكيو على موضوع كثر عليه الحديث من بعد الثّورة… و الموضوع هذا هو، فلوس بيع 35% من راس مال اتّصالات تونس، قدّاش بقى منهم قبل هروب بن علي، و قدّاش استهلكت منهم كلّ حكومة من الحكومات الي تعاقبت بعد الثّورة

نبداو بالسّاس كالعادة، في آخر 2005، تونس قررّت باش تبيع 35% من راس مال شركة اتّصالات تونس، هذي شركة، كانت تملكها الدّولة بنسبة 100%، و بهدف خوصصتها، و تعصيرها، و توفير موارد لميزانيّة الدّولة، تقرر بيع 35% من راس مالها لشريك اجنبي، و الشّريك الي ربح طلب العروض في اوائل 2006، هو مجمع دبي للأتّصالات، و المجمع هذا، صبّ لتونس وقتها 2300 مليون دولار، يعني حوالي 3095 مليار من ملّيماتنا

آش عملنا بالفلوس؟

السّاعة في عام 2006، أي في نفس العام الّي تصبّت فيه الفلوس، خلّصنا حوالي 312 مليون دولار من ديوننا القديمة، و فضّلنا العام هذاكا 1988 مليون دولار في حساب الحكومة بالبنك المركزي… و كي نقولو فضّلنا، معناها فلوس موجودين في حساب بإسم الحكومة، و أهوكم غادي على ما ياتي، كان تغصرت تجبد منهم…. عبارة بو عايلة، جاتو تفتوفة، خبّاها في البانكا، و واصل يعيش حياتو قد امكانيّاتو العاديّة، و كان استحقّت يجبد منهم حويجة

من عام 2007 حتلى لعام 2010، حكومات بن علي، صرفت 374 مليون دولار من هاك ال1988 مليون دولار الي خبّيناهم، أي بمعدّل استعمال سنوي بحوالي 93 مليون دولار في العام… و في آخر 2010، الحساب بقى فيه إذن 1616 مليون دولار

جات الثّورة، و حكومة السيّد الباجي قايد السّبسي، لقات في الحساب 1616 مليون دولار، كملت عامها و تصرّفت بالموجود، و ما مسّتش هاك التّفتوفة

عام 2012، بدأ عهد الترويكا، حكومة السيّد حمّادي الجبالي، كيف كيف لقات في الحساب 1616 مليون دولار، صرفت منهم 333 مليون دولار، أي حوالي 516 مليار من ملّيماتنا، و بالدّولار، الحساب بقى فيه 1283 مليون دولار

عام 2013، عهد الترويكا 2، حكومة السيّد علي العريّض، لقات المبلغ الي خلّاتهولها حكومة السيّد حمّادي الجبالي، أي 1283 مليون دولار، صرفت منهم 754 مليون دولار، أي حوالي 1241 مليار من ملّيماتنا، و بالدّولار، الحساب بقى فيه 529 مليون دولار

عام 2014، جات حكومة السيّد المهدي جمعة، لقات المبلغ الي خلّاتهولها حكومة السيّد علي لعريّض، أي 529 مليون دولار، صرفت منهم 330 مليون دولار، أي حوالي 614 مليار من ملّيماتنا، و بالدّولار، الحساب بقى فيه 199 مليون دولار

عام 2015، جات حكومة السيّد الحبيب الصّيد، لقات المبلغ الي خلّاتهولها حكومة السيّد المهدي جمعة، أي 199 مليون دولار، تعدّى عام 2015، و حكومة سي الحبيب الصّيد ما دارتش بهاك التّفتوفة، و اوّل عام منذ الثّورة، الحساب ما تمسّش في عام كامل، و بقى فيه نفس مبلغ الي فضل من عام 2014، أي حوالي 199 مليون دولار. لكن ما جاء مارس 2016، إلا و حكومة حبيب الصيد كملت صرفت هاك ال199 مليون دولار الباقية… و هكا خرج الصابون نظيف


مخّ الهدرة


قبل الثّورة، مداخيل اتّصالات تونس كان فاضلنّا منهم 1616 مليون دولار، حكومات الترويكا صرفت منهم، 1087 مليون دولار، أي حوالي 1855 مليار من مليماتنا زادت حكومة المهدي جمعة صرفت منهم 330 مليون دولار، أي حوالي 614 مليار من ملّيماتنا…. حكومة الحبيب الصّيد كملت صرفت البقية


المشكلة ماهياش في طريقة صرفانهم، خاطرهم بكل بساطة، دخلو في موارد ميزانية الدولة عامتها، و تصرفو كيما تتصرف باقي الموارد، المشكلة هي فاش تصرفو، احنا بعد الثورة، اكثر حوايج زاد مصروفنا فيها هي مصاريف التصرف و التمخميخ، يعني شهاري ال600 الف موظف في القطاع العام، دعم، مصاريف ادارة…. و لو هالفلوس صرفناهم في التمخميخ، فعبارة واحد باع دارو، و في بقعة يستعمل فلوسها في حاجة تدوملو و تنفعو في المستقبل، دخل بيهم لمطعم و مشى يتشغلع بيهم في الوتلا

الاقتصاد بالفلّاقي






les commentaires

comments

Les plus populaires

Nous contacter : enbref.tn1@gmail.com

Copyright © 2015-2019